القائمة الرئيسية

الصفحات

الأمراض الشائعة

10 عادات يومية تجعلك أكثر ذكاءا

 

10 عادات يومية تجعلك أكثر ذكاءا

عادات يومية لزيادة نسبة الذكاء لديك:

يضن الكثير من الناس بأن درجة الذكاء راجع لأسباب فطرية و لا يمكن إكتسابها مع الوقت لكن هذه المعلومة خاطئة تماما، فمع تطور العلم و الأبحاث توصل العلماء إلى أن زيادة الذكاء مرتبطة بالشخص نفسه و يمكن أن يزيد من ذكائه في الوقت الذي يشاء و ذلك بالحرص على تطوير الذات و التعلم من أي شيء يصادفك سواء في حياتك اليومية أو أثناء تصفح الأنترنيت.



في هذا الموضوع سوف نشاركك عادات بسيطة إذا مارستها يوميا فسوف تجعلك أكثر ذكاءا، أيضا إذا كنت متزوجا و لديك أطفال سواء كنت رجلا أو إمرأة يمكن أن تعلمها لأطفالك حتى يتعودون عليها منذ الصغر و تجعلهم يستفيدون من أي شيء يصادفهم في حياتهم، كما يمكنك مشاركة هذا الموضوع مع أحد أصدقائك و العمل على تنفيذه مع بعض فكرة ذكية.


تقوم بالتصفح في الأنترنيت كل يوم سواء كنت تحادث أصدقائك أو تلعب الألعاب أو تشاهد الأفلام، ألم تفكر يوما في طريقة تجعلك تحقق أكبر إستفادة من جلوسك هذا، إذا فكت في ذلك فأنت في الطريق الصحيح و بإكمالك لهذا الموضوع تكون قد حقق أول خطوة في زيادة ذكائك ذلك لأن المعلومات التي في باقي الموضوع سوف تفيدك جدا و ممكن حتى أن تغير بها مستر حياتك إذا أرت ذلك.


العادات التي تساهم في زيادة ذكائك كل يوم:

كما ذكرنا لكم في بداية الموضوع سوف نقدم لكم 10 عادات بسيطة إذا مارستها يوميا و عودت نفسك عليها سوف تلاحظ التغير الكبير في تفكيرك و أفعالك خلال الشهر الأول من ممارستها و هذه العادات هي:


الكتابة على الورق:

أثبتت بعض الأبحاث أن أغلب العلماء و الأذكياء في العالم كانوا يتميزون بكتابة المعلومات التي تعلموها على الورق و هي خطوة سهلة بالنسبة لك، يمكنك شراء دفتر صغير و تضعه في جيبك و تدون فيه أي فكرة أو معلومة جديدة حتى لا تنساها حيث يمكنك مراجعتها في وقت فراغي و هنا سوف أترك لكم دفتر ذكي لمن يريد شرائه، الدفتر الذكي.


ترتيب الأولويات:

من الأشياء المهمة التي تحفزك و تجعلك أكثر ثقة في أفكارك هو ترتيب الأشياء حسب الأولوية، كل يوم عندما تستيقض صباحا و بعد تناولك لوجبة الإفطار فكر في ماذا ستفعل في ذلك اليوم و رتب الأشياء التي تريد القيام بها حسب الأولوية، هذا يساعدك كثيرا في ترتيب أفكارك و زيادة الثقة في نفسك.


ممارسة الرياضة:

بغض النظر عن جنسك أو عمرك فيمكنك القيام ببعض النشاطات الرياضية فالعقل السليم في الجسم السليم، فممارسة بعض التمارين الرياضية البسيطة كل صباح يساعدك في التخلص من التوتر و يحفز جسمك و عقلك على النشاط، و يساعد أيضا في تقوية البديهة سوف أترك لك مجموعة أدوات الرياضة المنزلية لمن يريد الحصول عليها في السعودية الرابط هنا.


القراءة:

لا تزال القراءة من الأشياء المهمة في زيادة الذكاء و إكتساب المعلومات فلقد أثبتت الأبحاث أن الإنسان يتذكر المعلومات المكتوبة أكثر من المعلومات المسموعة و سوف تلاحظ ذلك بعد إكمالك لهذا الموضوع، لذلك من الضروري جدا تحميل أو شراء بعض الكتب في المجال الذي تحبه أو كتب في التنمية البشرية و تحاول قراءة جزء منها كل يوم و لا تنسى تدوين المعلومات المهمة كما ذكرنا في أول نقطة.


التعرف على أصدقاء جدد:

من الأشياء المفيدة في زيادة معدل  الذكاء و تعلم معلومات و مهارات جديدة هي الأصدقاء لذلك حاول دائما التعرف على أصدقاء يفيدونك في تحسين مهاراتك لتكتسب منهم أفكار جديدة ربما تستفيد بها أنت أكثر مما يستفيدون بها هم، لأن الإنسان بطبيعته يتأثر بأصدقائه لذلك يجب أن تختار أصدقاءك بعناية.


علم الآخرين:

إذا كنت تعرف أو تفهم في مجال ما فتعليمك إياه إلى شخص يحتاج له يساعدك في فهم الموضوع أكثر و يزيد من ثقتك في نفسك و ثقة الناس فيه مما يدفعك إلى تعلم أشياء جديدة أخرى لهذا دائما حاول أن تستفيد و تفيد الناس فهذا عامل مهم لكسب الثقة في النفس و زيادة الذكاء.


إلعب ألعاب الذكاء:

إذا كنت من محبي الألعاب فيمكنك أن تستفيد بذلك فهناك الكثير من الألعاب التي تحفز العقل و تزيد من رصيد معلوماتك مثل لعبة الشطرنج و ألعاب الإجابة على الأسئلة فمنها تسلية و في نفس الوقت زيادة الذكاء و تقوية التركيز و شحن رصيد معلوماتك.


تابع الأخبار و المستجدات:

من الجيد أن تكون على إطلاع دائم بأخبار العالم سواء الأخبار السياسية أو الرياضية و غيرها، هذا يجعلك على علم بما يحدث من حولك و كل جديد من المعلومات بحوزتك.


كن فضوليا:

يعتبر بعض الناس بأن الفضول صفة سيئة لكن على العكس تماما فالفضول علامة الذكاك، حاول دائما البحث عن أي شيء تراه أو يخطر في بالك و حاول التعرف على كامل التفاصيل حوله و لا تنسى النقطة الأولى و التي هي كتابة المعلومات المهمة لمراجعتها في وقت الفراغ.


إستفد من الأنترنيت:

نحن في أواخر سنة 2020 فالأنترنيت مليء بالمعلومات المفيدة حاول دائما الإستفادة منه سواء في تعلم لغة جديدة و قراءة مقالات مثل المقال الذي تقرأه الآن و حاول أن تفيد الناس بمشاركة المواضيع معهم لتبادل الآراء و أخذ آراءهم.


كان هذا هو موضوعنا كله فيما يخص زيادة الذكاء و تقوية التفكير أرجوا أن أكون قد أفدكم و لو بالقليل، إذا أفادك هذا المقال فأتمنى أن تشكرني و ذلك بمشاركته مع أصدقائك أو في صفحتك على الفيسبوك أو التويتر بهدف إفادة الناس و زيادة ثقافة تبادل المعلومات باللغة العربية و شكرا لك على إكمال القراءة.

انت الان في اول مقال
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق